موقع لمدرسة خانيونس الاعدادية ج


جو تعليمي هادئ مع مدرسة ذكور خانيونس الاعدادية ج
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكم في منتدى مدرسة ذكور خانيونس الاعدادية ج نتمنى لكم جو تعليمي هادئ وشكرا لكم

شاطر | 
 

 يا حامل هم الحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
loai
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 339
تاريخ التسجيل : 27/10/2010
العمر : 20

مُساهمةموضوع: يا حامل هم الحياة   السبت ديسمبر 18, 2010 8:05 am

يا حاملا همّ الحياة
..
.

تمضي بكَ الأيامُ نحوَ بعــيدها ..=.. تغريكَ بالأوهامِ في أرضٍ بوارْ
بلْ لستَ تدري أينَ تصبحُ أين تـُمــسي ..=.. ما النهايةُ لستَ تملكُ منْ خيارْ
*****
وتظنُّ أنـَّـكَ خيرُ خلقِ اللهِ منْ..=.. أهلِ اليمينِ موقراً فوقَ الوقارْ
ولربـّما في الأصلِ تلفظـُكَ البعوضـةُ ..=..مثلما تأباكَ أحذيةُ اليسارْ
*****
للمالِ تجمعُ كيْ يفوزَ بها غريــبٌ ..=.. ربـّـما يأتي بعيدكَ في نهارْ
متورثا حتـّى السّريرَ وثغرَ زوجكَ ..=.. بعدما ضمتكَ أحضانُ الجِفارْ
*****
فانظرْ إلى موج البحارِ فكمْ سعى ..=.. في كلِّ يومٍ ألفَ مدٍ وانحسارْ
ماذا جنى منْ سعيهِ غيرَ العناءِ ..=.. مضاعفا , هلْ قدْ أتى بالإزدهارْ
*****
يا سائرا فوقَ الثّرى كمْ ماكثٍ ..=..تحتَ الثّرى ما بينَ فردوسٍ ونارْ
قدْ كانَ قبلكَ سيـّدا بينَ الورى ..=.. واليومَ أغلى منهُ ذرّاتُ الغبارْ
*****
عشْ ما تشاءُ فإنَّ رزقكَ واحدٌ ..=.. منْ ثمّ تمضي تاركا أرضَ الدّيارْ
وإلى ترابٍ آخرٍ إنْ كنتَ عبدا..=.. دونَ مالٍ أوْ عظيما ذا اغترارْ
****
وكذلكَ الأعمارُ ليستْ تشترى ..=.. كيْ تشتريها بالدّراهمِ والعقارْ
ولكلِّ نفسٍ وقتـُها وزمانـُها ..=.. والعمرُ كلُّ العمرِ لحظاتُ انتظارْ
*****
والمالُ ليسَ بثوبِ طهرٍ أو تقى ..=.. ما كانتِ الأخلاقُ منْ صنعِ الخمارْ
ما نفعُ ثوبٍ أبيضٍ متعطّرٍ ..=.. إنْ كانَ يخفي تحتهُ جسدَ العـُـوارْ
*****
لا تعتلي في التّيهِ إنـّـكَ ميـّـتٌ ..=.. والميـْـتُ قبلكَ فلتسلهُ عنِ الجـَــوارْ
ما الفرقُ في الأجداثِ بينَ عظيمةٍ ..=.. لمفكـّـرٍ أوْ بينَ أضلاعِ الحمارْ
*****
فالكبرَ دعهُ فإنـّـهُ لكَ مهلكٌ ..=.. مهما بلغتَ ولا تملْ نحوَ الفخارْ
ومنَ الخطايا والكبائرِ فاحترسْ ..=.. والعُجبُ يلقي أهلهُ في الإنكسارْ
*****
كنْ في حياتكَ كالرّحيقِ معطّرا..=.. كنْ مثلَ غصنٍ غارقٍ بالإخضرارْ
كالدّرِّ بينَ النـّـاسِ يلمعُ برقهُ ..=.. متلألئاً كنْ كالنـُّـضارِ منَ السّوارْ
****
والعلمُ يرفعُ منْ مقامكَ للعلا ..=.. والجهلُ يأتي بالمهانةَ والصِّغارْ
فاطلبْ جليسَ العلمِ واتبعْ ظلـَّـهُ ..=.. منْ يقتربْ للزهرِ يجنِ منَ الثمارْ
*****
يا حائراً كلُّ الخلائقِ فـُـصّـلتْ ..=.. في الكونِ منْ ربٍّ حكيمٍ ذي اقتدارْ
فانظرْ عظيمَ الصُّـنعِ إذْ لمْ تمتزجْ ..=.. فيهِ مياهُ النـَّـهرِ معْ ماءِ البحارْ
*****
يا حاملاً همّ الحياةِ وناسيا ..=.. أنّ الذي رفعَ السّـماءَ بلا جدارْ
وقضاؤهُ في الكافِ ثمَّ بنونهِ ..=.. إنْ شاءَ ينمُ الزرعُ منْ دونِ البذارْ
*****
فاقنعْ بكلِّ قضائهِ أينَ المفرُّ ..=.. منَ القضاءِ وهلْ ستملكُ منْ قرارْ
واخضعْ لحكمِ جلالهِ طوعا وإيّـاكَ..=.. الصّدودَ حذارِ منْ هذا حذارْ
*****
واسمعْ لنصحي فالحياةُ تجاربٌ ..=.. ما زلتَ تملكُ منْ حقوقِ الإختيارْ
وتجاربُ الأيامِ أفقهُ واعظٍ ..=.. فيها منَ العبراتِ أعظمُ مستشارْ
*****
هذي الحياةُ إذا علمتَ فإنـّها ..=.. حسناءُ في وجهٍ شديدِ الإحمرارْ
لا بدّ يوما أنْ يغادرَ حسنُها ..=.. ويؤولُ لونُ الوجهِ نحوَ الاصفرارْ
*****
لا شيئ يبقى والنـّعيمُ مودّعٌ ..=.. كلَّ الأنامِ إلى فناءٍ واندثارْ
لا طبَّ ينفعُ والطّبيبُ مفارقٌ ..=..عندَ المنيّةِ لا نجاةَ منَ البـَـوارْ
****
والمالُ يفنى مثلُ صاحبهِ الذي ..=.. خاضَ الملاحمَ حالما في الإنتصارْ
ظنَّ انتصارا والحقيقةُ أنـّـهُ ..=.. ما جاءَ إلاّ بالقليلِ منَ الغِـرارْ
*****
منْ ظنّ يوما أنّ ظهرَ الأرضِ لا ..=.. يكفيهِ منْ تيهٍ ومنْ فرطِ افتخارْ
فلسوفَ تكفيهِ بقايا حفرةٍ ..=.. ولسوفَ يرضى مرغما بطنَ القفارْ
*****
كمْ سائرٍ نحوَ الهلاكِ برجلهِ ..=.. كمْ طارقٍ بجهالةٍ باب الدّمارْ
منْ غيرِ علمٍ أنّ فيهِ فناءَهُ ..=.. والويلُ كلِّ الويلِ لوْ دخلَ المسارْ
*****
سهمُ المنونِ إذا أتى وحروفُ إسـمِكَ ..=.. فوقهُ لا ترتجي حسنَ الجِوارْ
فهناكَ بردُ الليلِ يسبحُ في الظّلامِ ..=..وفي الدجى جارٌ وليسَ كأيّ جارْ
*****
وهناكَ لا خلٌّ أنيسٌ مؤنسٌ ..=.. لا وجهَ غيداءٍ يلوحُ منَ الغِـمارْ
فلقدْ تبدّلتِ الأسرّةُ والمقاعدُ ..=.. والرؤى والدّارُ ليستْ أيَّ دارْ
****
وهناكَ ليسَ سوى رجاءٍ للذي ..=.. قهرَ الحياةَ بلحظةٍ دونَ اعتبارْ
فلعلّ رحمتهُ تكونُ كما رجوتَ ..=.. وعندها طوبى لمنْ سكنَ الدّيارْ
*****.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يا حامل هم الحياة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع لمدرسة خانيونس الاعدادية ج :: الملتقى العام :: ملتقى الشعر والأدب-
انتقل الى: